دخول

لقد نسيت كلمة السر

بحـث
 
 

نتائج البحث
 

 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
تدفق ال RSS


Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 


كود انت غير مسجل
مرحبا أيها الزائر الكريم, قرائتك لهذه الرسالة... يعني انك غير مسجل لدينا في المنتدى .. اضغط هنا للتسجيل .. ولتمتلك بعدها المزايا الكاملة, وتسعدنا بوجودك
en
facebook1
iframe
en

قصائد فى الزهد

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

قصائد فى الزهد

مُساهمة من طرف عبد الحكيم في الإثنين 06 يوليو 2009, 22:09

بـــــــــــــســـم الــلـــــه الـــرحــــمــــان الــــرحــــيــــم

قصـــــائــد فىالــــزهــــد


هذه القصيدة كتبها زين العابدين بن علي حفيد علي بن أبي طالب رضى الله عنه


ليس الغريب غريب الشام واليمن إن الغريب غريب اللحد والكفن

إن الغريب له حق لغربته على المقيمين فى الأوطان والسكن

لا تنهرن غريبا حال غربته الدهر ينهره بالذل والمحن

سفرى بعيد وزادى لن يبلغنى وقوتى ضعفت والموت يطلبنى

ولى بقايا ذنوب لست أعلمها الله يعلمها فى السر والعلن

ما أحلم الله عنى حيث أمهلنى وقد تماديت فى ذنبى ويسترنى

تمر ساعات أيامى بلا ندم ولا بكاء ولا خوف ولا حزن

أنا الذى أغلق الأبواب مجتهدا على المعاصى وعين الله تنظرنى

يا زلة كتبت فى غفلة ذهبت يا حسرة بقيت فى القلب تحرقنى

دعنى أنوح على نفسى وأندبها وأقطع الدهر بالتذكير والحزن

دع عنك عزلى يا من كان يعزلنى لو كنت تعلم ما بى كنت تعذرنى

دعنى أسح دموعا لا انقطاع لها فهل عسى عبرة منها تخلصنى

كأننى بين الكل الأهل منطرحا على الفراش وأيديهم تقلبنى

وقد تجمع حولى من ينوح ومن يبك على وينعانى ويندبنى

وقد أتوا بطبيب كى يعالجنى ولم أر الطب هذا اليوم ينفعنى

واشتد نزعى وصار الموت يجذبها من كل عرق بلا رفق ولا هون

واستخرج الروح منى فى تغرغرها وصار ريقى مريرا حين غرغرنى

وغمضونى وراح الكل وانصرفوا بعد الإياس وجدوا فى شرا الكفن

وقام من كان أحب الناس فى عجل نحو المغسل يأتينى يغسلنى

وقال يا قوم نبغى غاسلا حذقا حرا أديبا لبيبا عارفا فطن

فجاءنى رجل منهم فجردنى من الثياب وأعرانى وأفردنى

وأودعونى على الألواح منطرحا وصار فوقى خرير الماء ينظفنى

وأسكب الماء من فوقى وغسلنى غسلا ثلاثا ونادى القوم بالكفن

وألبسونى ثيابا لا كمام لها وصار زادي حنوطي حين حنطني

وأخرجونى من الدنيا فوا أسفاه على رحيل بلا زاد يبلغنى

وحملونى على الأكتاف أربعة من الرجال وخلفى من يشيعنى

وقدمونى إلى المحراب وانصرفوا خلف الإمام فصلى ثم ودعنى

صلوا على صلاة لا ركوع لها ولا سجود لعل الله يرحمنى

وأنزلونى إلى قبرى على مهل وقدموا واحدا منهم يلحدنى

وكشف الثوب عن وجهى لينظرنى وأسدل الدمع من عينيه أغرقنى

فقام محترما بالعزم مشتملا وصفف اللبن من فوقى وفارقنى

وقال هلوا عليه الترب واغتنموا حسن الثواب من الرحمن ذى المنن

فى ظلمة القبر لا أم هناك ولا أب شفيق ولا أخ يؤنسنى

وهالنى صورة فى العين إذ نظرت من هول مطلع ما قد كان أدهشنى

من منكر ونكير ما أقول لهم قد هالنى أمرهم جدا فأفزعنى

وأقعدونى وجدوا فى سؤالهم مالى سواك إلهى من يخلصنى

فامنن على بعفو منك يا أملى فإننى موثق بالذنب مرتهن

تقاسم الأهل مالى بعدما انصرفوا وصار وزرى على ظهرى فأثقلنى

واستبدلت زوجتى بعلا لها بدلى وحكمته على الأموال والسكن

وصيرت ولدى عبدا ليخدمه وصار مالى لهم حلا بلا ثمن

فلا تغاهلا الدنيا وزينتها وانظر إلى فعلها في الأهل والوطن

وانظر إلى من حوى الدنيا بأجمعها هل راح منها بغير الحنط والكفن

خذ القناعة من دنياك وارض بها لو لم يكن لك إلا راحة البدن

يا زارع الخير تحصد بعده ثمرا ويا زارع الشر موقوف على الوهن

يا نفس كفى عن العصيان واكتسبى جنى جميلا لعل الله يرحمنى

يا نفس ويحك توبى واعملى حسنا عسى تجازين بعد الموت بالحسن

ثم الصلاة على المختار سيدنا ما وضأ البرق فى الشام وفي يمن

والحمد لله ممسينا ومصبحنا بالخير والعفو والإحسان والمنن




وهـــذه قـــصــيــــدة أخـــرى لأحد الصــالحيـــن



النفس تبكى على الدنيا وقد علمت***أن السلامة فيها ترك مافيها


لا دار للمرء بعد الموت يسكنها***إلا التى كان قبل الموت يبنيها


فإن بناها بخير طاب مسكنه*** وإن بناها بشر خاب بانيـها


أين الملوك التى كانت مسلطنة***حتى سقاها بكأس الموت ساقيها


أموالنا لذوى الميراث نجمعها***ودورنا لخراب الدهر نبنيها


وكم من مدائن فى الأفاق قد بنيت***أمست خراباً وأفنى الموت أهليها


لكل نفس وإن كانت على وجل***من المنية آمال تقويها


المرء يبسطهاوالدهر يقبضها***والنفس تنشرها والموت يطويها


إن المكارم أخلاق مطهرة***الدين أولها والعقل ثانيها


والعلم ثالثهاوالحلم رابعها***والجود خامسها والفضل ساديها


والبر سابعها والشكر ثامنها***والصبر تاسعها واللين باقيها


والنفس تعلم أنى لا اصدقها*** ولست أرشد إلا حين أعصيها


لاتركنن إلى الدنيا ومافيها***فالموت لا شك يفنينا ويفنيها


واعمل لدار غذاً رضوان خازنها***والجار أحمدوالرحمن ناشيها


قصورها ذهب والمسك طينتها***والزعفران حشيش نابت فيها


أنهارها لبن محض ومن عسل***والخمر يجرى رحيقاً فى مجاريها


والطيرتجرى على الأغصان عاكفة***تسبح الله جهراً فى مغانيها


ومن يشترى الدار فى الفردوس يعمرها***بركعة فى ظلام الليل يحييها





يتبع إن شاء الله أخوكم عبد الحــــكــــيــم

avatar
عبد الحكيم
مشرف
مشرف

  :
ذكر
عدد الرسائل : 1543
العمر : 39
العمل/الترفيه : أستاذ

المزاج : أحوال الانسان
تاريخ التسجيل : 04/01/2009


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: قصائد فى الزهد

مُساهمة من طرف غنوم في الإثنين 06 يوليو 2009, 23:00

avatar
غنوم
عضو ملكي
عضو ملكي

  :
ذكر
عدد الرسائل : 1317
العمر : 49
العمل/الترفيه : استاذ

تاريخ التسجيل : 15/10/2008


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: قصائد فى الزهد

مُساهمة من طرف أمورة في الثلاثاء 07 يوليو 2009, 10:51

بارك الله فيك أسال الله ان يبارك لك في دنياك و آخرتك
avatar
أمورة
عضو فعال
عضو فعال

  :
انثى
عدد الرسائل : 384
العمر : 27
العمل/الترفيه : طالبة جامعية

المزاج : مرحة حتى لتما
تاريخ التسجيل : 26/03/2009


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: قصائد فى الزهد

مُساهمة من طرف netcom199 في الجمعة 07 أغسطس 2009, 11:24

avatar
netcom199
عضو ملكي
عضو ملكي

  :
ذكر
عدد الرسائل : 2058
العمر : 42
المزاج : أسألك الدعاء لي
تاريخ التسجيل : 01/11/2008


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى