دخول
بحـث
نتائج البحث
بحث متقدم
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
11640 المساهمات
3413 المساهمات
3332 المساهمات
3308 المساهمات
2855 المساهمات
2254 المساهمات
2058 المساهمات
2046 المساهمات
1937 المساهمات
1776 المساهمات
تدفق ال RSS

Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 
كود انت غير مسجل
مرحبا أيها الزائر الكريم, قرائتك لهذه الرسالة... يعني انك غير مسجل لدينا في المنتدى .. اضغط هنا للتسجيل .. ولتمتلك بعدها المزايا الكاملة, وتسعدنا بوجودك
facebook1
iframe

شاطر
استعرض الموضوع السابقاذهب الى الأسفلاستعرض الموضوع التالي
avatar
بركان محمد
مشرف
مشرف
  :
ذكر
عدد الرسائل : 1343
العمر : 54
تاريخ التسجيل : 27/01/2008



الحجب العشرة التيتحجب قلب المؤمن الضعيف

في الإثنين 06 أكتوبر 2008, 16:13
الحجب العشرة التي تحجب قلب المؤمن الضعيف عن الله

ما من عبد رد شيئا من الحق إلا كان ذلك بسبب الحجاب الذي على قلبه, وهذه الحجب متفاوتة, وقد سردها العلامة ابن القيم في كتابه "مدارج السالكين" فقال :




(الحجب التي تحجب القلب عن الرب عشرة):



الأول: حجاب التعطيل ونفي حقائق الأسماء والصفات: وهو أغلظها; فلا يتهيأ لصاحب هذا الحجاب أن يعرف الله, ولا يصل إليه البتة, إلا كما يتهيأ للحجر أن يصعد إلى فوق.




الثاني: حجاب الشرك: وهو: أن يتعبد قلبه لغير الله.




الثالث:حجاب البدعة القولية: كحجاب أهل الأهواء والمقالات الفاسدة على اختلافها.





الرابع: حجاب البدعة العملية: كحجاب أهل السلوك المبتدعين في طريقهم وسلوكهم.




الخامس: حجاب أهل الكبائر الباطنة: كحجاب أهل الكبر والعجب والرياء والحسدوالفخر والخيلاء ونحوها.



السادس: حجاب أهل الكبائر الظاهرة وحجابهم أرق من حجاب إخوانهم من أهل الكبائر الباطنة مع كثرة عباداتهم وزهاداتهم واجتهاداتهم. فكبائر هؤلاء أقرب إلى التوبة من كبائر أولئك; فإنها قد صارت مقامات لهم, لا يتحاشون من إظهارها, وإخراجها في قوالب عبادة ومعرفة, فأهل الكبائر الظاهرة أدنى إلى السلامة منهم, وقلوبهم خير من قلوبهم.





السابع: حجاب أهل الصغائر.





الثامن: حجاب أهل الفضلات والتوسع في المباحات.





التاسع: حجاب أهل الغفلة عن استحضار ما خلقوا له وأريد منهم وما لله عليهم من دوام ذكره وشكره وعبوديته.





العاشر: حجاب المجتهدين السالكين المشمرين في السير عن المقصود). اه.






فإياك إياك ! أخي المسلم أن تترك شيئا من هذه الحجب على قلبك فما بلغت إلى هذا العدد, وما تمكنت هذا التمكن, إلا بسبب إهمال المؤمن قلبه,فلا تتوان في إصلاح قلبك.

استعرض الموضوع السابقالرجوع الى أعلى الصفحةاستعرض الموضوع التالي
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى