دخول
بحـث
نتائج البحث
بحث متقدم
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
11630 المساهمات
3413 المساهمات
3327 المساهمات
3308 المساهمات
2855 المساهمات
2254 المساهمات
2058 المساهمات
2046 المساهمات
1937 المساهمات
1776 المساهمات
تدفق ال RSS

Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 
كود انت غير مسجل
مرحبا أيها الزائر الكريم, قرائتك لهذه الرسالة... يعني انك غير مسجل لدينا في المنتدى .. اضغط هنا للتسجيل .. ولتمتلك بعدها المزايا الكاملة, وتسعدنا بوجودك
en
facebook1
iframe
en

شاطر
استعرض الموضوع السابقاذهب الى الأسفلاستعرض الموضوع التالي
avatar
بركان محمد
مشرف
مشرف
  :
ذكر
عدد الرسائل : 1343
العمر : 54
تاريخ التسجيل : 27/01/2008



أن الله يحبك فكم رصيد حبك له

في الثلاثاء 10 نوفمبر 2009, 12:41
أن الله يحبك فكم رصيد حبك له



بسم الذي ما طابت الدنيا ألا بذكره

قريب فكيف لا نحبه وودود فكيف لا نحبه


كم أشتاق ذلك القلب لحب خالقه

وكم أشتاقت تلك العين للبكاء شوقا للقائه وكم أشتاقت تلك العروق بأن ترتوي وترتوي من حب خالقها


نعم كثير يدعي حبه ولكن يخالف جوارحه ذلك سبحانه يغار على هذا العبد الضعيف ولا يريد ربه أن يكون


في قلبه سواه أتعلمين كم يحبك الله جل جلاله نعم يحب عباده كل إنسان يمر بابتلاء وضائقة قد يتركه

أقرب قريب ولكن هناك من هو أقرب إليه من حبل الوريد أنه الله سبحانه حين تركك الناس


مان أقرب أليك منهم حين كسرك الناس كان جابر كسرك

حين بحثتي للحنان كان الله أحن أليك من كل شيء

الله الله الله جل جلاله كم فرج كرب كم غفر ذنب كم جبر كسر كم أعطى وأعطى يداه مبسوطتان ينفق

كيف يشاء على عباده كم سترنا ونحن نعصاه كل هذا أليس من دلائل حبه لك أيها العبد مهما عصيته فو

الذي نفسي بيده لن تستغني عن ربك ومن دلائل حبه لك ينزل كل ليله لأجلك يناديك كم ذكرك وأنت

تنساه الله مايريد الكثير من عبده ولكنه يريد قلب يكون نبضه الله وحركته الله وسكونه الله فأن صلح هذا

القلب صلحت سائر الأعضاء فلا تسكن ألا بقربه ولا تهدأ الا بحبه ولا تطمئن ألا بذكره كلما ذكر أسم

الحبيب ترقرقت العينان وأضطربت الجوارح وتحرك القلب شوقا وحبا لخالقه لما سمع الأذن كلامه

أشتاقت العين لرؤيته وحن القلب والروح للقائه أحد السلف مات من شدة حبه لربه من شدة حبه لربه

أبت الروح والقلب أن تبقى في الدنيا رابعه العدوية كانت تقول:فليتك تحلو والحياة مريرة وليتك ترضى

والأنام غضاب.

هل مره رفعت بصري للسماء وقلت ياربي أحبك فقلبي لك وروحي لك وجوارحي لك أسأل الله أن يرزقنا

حبا يغفر به ذنوبن حبا يغفو به عنا حبا نعيش به جنة الدنيا التي جعلها بقربه وبحبه وبأنسه
استعرض الموضوع السابقالرجوع الى أعلى الصفحةاستعرض الموضوع التالي
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى