دخول

لقد نسيت كلمة السر

بحـث
 
 

نتائج البحث
 

 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
تدفق ال RSS


Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 


كود انت غير مسجل
مرحبا أيها الزائر الكريم, قرائتك لهذه الرسالة... يعني انك غير مسجل لدينا في المنتدى .. اضغط هنا للتسجيل .. ولتمتلك بعدها المزايا الكاملة, وتسعدنا بوجودك
en
facebook1
iframe
en

طـــفــل يــهــودي يــســلــم عــلـى يـــديــه ســتــة مــلا يــيــن شـخـص!!!!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

طـــفــل يــهــودي يــســلــم عــلـى يـــديــه ســتــة مــلا يــيــن شـخـص!!!!

مُساهمة من طرف bennachi في الأحد 08 نوفمبر 2009, 22:42

طـــفــل يــهــودي يــســلــم عــلـى يـــديــه ســتــة مــلا يــيــن شـخـص!!!!
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته ،،


والصلاة والسلام على رسول الله وعلى اله وصحبه ومن والاه

في مكان ما في فرنسا قبل ما يقارب الخمسين عاماً كان هناك رجل عجوز تركي عمره خمسون عاماً اسمه إبراهيم ويعمل في محل لبيع الأغذية ..
هذا المحل يقع في عمارة تسكن في أحد شققها عائلة يهودية، ولهذه العائلة اليهودية إبن اسمه (جاد)، له من العمر سبعة أعوام .
اعتاد الطفل (جاد) أن يأتي لمحل العم إبراهيم يومياً لشراء احتياجات المنزل، وكان في كل مرة وعند خروجه يستغفل العم إبراهيم ويسرق قطعة شوكولاته , في يوم ما، نسي (جاد) أن يسرق قطعة شوكولاتة عند خروجه فنادى عليه العم إبراهيم وأخبره بأنه نسي أن يأخذ قطعة الشوكولاتة التي يأخذها يومياً !
أصيب (جاد) بالرعب لأنه كان يظن بأن العم إبراهيم لا يعلم عن سرقته شيئاً وأخذ يناشد العم بأن يسامحه وأخذ يعده بأن لا يسرق قطعة شوكولاته مرة أخرى .
فقال له العم إبراهيم :” لا ، تعدني بأن لا تسرق أي شيء في حياتك ، وكل يوم وعند خروجك خذ قطعة الشوكولاتة فهي لك” .
فوافق (جاد) بفرح .
مرت السنوات وأصبح العم إبراهيم بمثابة الأب والصديق لـ (جاد)، ذلك الولد اليهودي ..
كان (جاد) إذا تضايق من أمر أو واجه مشكلة يأتي للعم إبراهيم ويعرض له المشكة وعندما ينتهي يُخرج العم إبراهيم كتاب من درج في المحل ويعطيه (جاد) ويطلب منه أن يفتح صفحة عشوائية من هذا الكتاب وبعد أن يفتح (جاد) الصفحة يقوم العم إبراهيم بقراءة الصفحتين التي تظهر وبعد ذك يُغلق الكتاب ويحل المشكلة ويخرج (جاد) وقد انزاح همه وهدأ باله وحُلّت مشكلته ..
مرت السنوات وهذا هو حال (جاد) مع العم إبراهيم، التركي المسلم كبير السن غير المتعلم !
وبعد سبعة عشر عاماً أصبح (جاد) شاباً في الرابعة والعشرين من عمره وأصبح العم إبراهيم في السابعة والستين من عمره ..
توفي العم إبراهيم وقبل وفاته ترك صندوقاً لأبنائه ووضع بداخله الكتاب الذي كان (جاد) يراه كلما زاره في المحل ووصى أبناءه بأن يعطوه (جاد) بعد وفاته كهدية منه لـ (جاد) ، الشاب اليهودي !
علم (جاد) بوفاة العم إبراهيم عندما قام أبناء العم إبراهيم بإيصال الصندوق له وحزن حزناً شديداً وهام على وجهه حيث كان العم إبراهيم هو الأنيس له والمجير له من لهيب المشاكل .. !
ومرت الأيام ..
في يوم ما حصلت مشكلة لـ (جاد) فتذكر العم إبراهيم ومعه تذكر الصندوق الذي تركه له، فعاد للصندوق وفتحه وإذا به يجد الكتاب الذي كان يفتحه في كل مرة يزور العم في محله !
فتح (جاد) صفحة في الكتاب ولكن الكتاب مكتوب باللغة العربية وهو لا يعرفها ، فذهب لزميل تونسي له وطلب منه أن يقرأ صفحتين من هذا الكتاب ، فقرأها !
وبعد أن شرح (جاد) مشكلته لزميله التونسي أوجد هذا التونسي الحل لـ (جاد) !
ذُهل (جاد) وسأله : ما هذا الكتاب ؟
فقال له التونسي : هذا هو القرآن الكريم ، كتاب المسلمين !
فرد (جاد) وكيف أصبح مسلماً ؟
فقال التونسي : أن تنطق الشهادة وتتبع الشريعة
فقال (جاد) : أشهد ألا إله إلا الله وأن محمداً رسول الله
المسلم جاد الله..
أسلم جاد واختار له اسماً هو “جاد الله القرآني” وقد اختاره تعظيماً لهذا الكتاب المبهر وقرر أن يسخر ما بقي له في هذه الحياة في خدمة هذا الكتاب الكريم ..
تعلم (جاد الله) القرآن وفهمه وبدأ يدعو إلى الله في أوروبا حتى أسلم على يده خلق كثير وصلوا لستة آلاف يهودي ونصراني ..
في يوم ما وبينما هو يقلب في أوراقه القديمة فتح القرآن الذي أهداه له العم إبراهيم وإذا هو يجد بداخله في البداية خريطة العالم وعلى قارة أفريقيا توقيع العم إبراهيم وفي الأسفل قد كُتبت الآية : “أدع إلى سبيل ربك بالحكمة والموعظة الحسنة” !
فتنبه (جاد الله) وأيقن بأن هذه وصية من العم إبراهيم له وقرر تنفيذها ..
ترك أوروبا وذهب يدعوا لله في كينيا وجنوب السودان وأوغندا والدول المجاورة لها ، وأسلم على يده من قبائل الزولو وحدها أكثر من ستة ملايين إنسان .. !
وفاته ..
(جاد الله القرآني) ، هذا المسلم الحق، الداعية الملهم، قضى في الإسلام 30 سنة سخرها جميعها في الدعوة لله في مجاهل أفريقيا وأسلم على يده الملايين من البشر ..
توفي (جاد الله القرآني) في عام 2003م بسبب الأمراض التي أصابته في أفريقيا في سبيل الدعوة لله ..
كان وقتها يبلغ من العمر أربعة وخمسين عاماً قضاها في رحاب الدعوة ..

أمه ، اليهودية المتعصبة والمعلمة الجامعية والتربوية ، أسلمت في العام الماضي فقط ، أسلمت عام 2005م بعد سنتين من وفاة إبنها الداعية ..
أسلمت وعمرها سبعون عاماً ، وتقول أنها أمضت الثلاثين سنة التي كان فيها إبنها مسلماً تحارب من أجل إعادته للديانة اليهودية ، وأنها بخبرتها وتعليمها وقدرتها على الإقناع لم تستطع أن تقنع ابنها بالعودة بينما استطاع العم إبراهيم، ذلك المسلم الغير متعلم كبير السن أن يعلق قلب ابنها بالإسلام ! وإن هذا لهو الدين الصحيح ..

ولكن، لماذا أسلم ؟
يقول جاد الله القرآني ، أن العم إبراهيم ولمدة سبعة عشر عاماً لم يقل “يا كافر” أو “يا يهودي” ، ولم يقل له حتى “أسلِم” .. !
تخيل خلال سبعة عشر عاما لم يحدثه عن الدين أبداً ولا عن الإسلام ولا عن اليهودية !
شيخ كبير غير متعلم عرف كيف يجعل قلب هذا الطفل يتعلق بالقرآن !
هدانا الله وإياكم أجمعين ,,,,,,,,,,,,
منقول

bennachi
عضو جديد
عضو جديد

  :
ذكر
عدد الرسائل : 75
العمر : 49
تاريخ التسجيل : 13/09/2009


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: طـــفــل يــهــودي يــســلــم عــلـى يـــديــه ســتــة مــلا يــيــن شـخـص!!!!

مُساهمة من طرف رعد في الأحد 08 نوفمبر 2009, 23:12

هدانا الله وإياكم أجمعين ,,,,,,,,,,,,....................bennachi....برك الله فيك.....جزاك الله خير...

رعد
مشرف
مشرف

  :
ذكر
عدد الرسائل : 2855
العمر : 45
العمل/الترفيه : طالب علم والمعلوماتية

المزاج : حسن
تاريخ التسجيل : 26/10/2009


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

طـــفــل يــهــودي يــســلــم عــلـى يـــديــه ســتــة مــلا يــيــن شـخـص!!!!

مُساهمة من طرف عبد الحكيم في الإثنين 09 نوفمبر 2009, 18:28

بسم الله الرحمان الرحيم

شكر الله لك ياأخي على ما كتبت
وإنها والله لموعظة لمن هو مسلم ولايعمل بالقرآن والسنة
برغم لما لى من تحفظات على القصة وأستسمحك ياأخي الكريم وخاصة عندما ذكرت في نهاية القصة بأن العم إبراهيم لم يتكلم مع جاد الله في امورالإسلام مطلقا

وقد يكون صنف من اهل الكتاب يؤمنون بالدين الإسلامي دون الرجوع إلى أي شخص وهذه هداية الله لمن يشاء

ولكن الأصل في الدعوة هي التبليغ قال الله تعالى (ياأيها النبي بلغ ماأنزل إليك من ربك وإن لم تفعل فما بلغت رسالته والله يعصمك من الناس ) فهذاالرسول الكريم وقد أمره ربه سبحانه وتعالى بتبليغ الرسالة فإن أحجم عن التبليغ فقد عصى ربه والعياذ بالله أن يفعل الرسول صلى الله عليه وسلم ذلك
وكل من يعرف أية من أمة الإسلام واجب عليه تبليغها لإخوانه المسلمين حتى يزدادوا إيمانا وواجب تبليغها لأهل الكتاب حتي يؤمنوا إن شاء الله
قال صلى الله عليه وسلم (بلغوا عني ولو آيـــــــــــــــــــــة ) أو كما قال الرسول الكريم

وهناك أمر آخر ياأخي وهو كلمة الكافر والمشرك
فهم كفار إسما و حســـــــــاوالله سبحانه وتعالى يشهد عليهم في كتابه الكريم في عدة مواطن

فاليهود كفروا بما أنزل على عيسى عليه السلام وبماأنزل على محمد صلى الله عليه وسلم

والنصارى كفروا بما أنزل على محمد صلى الله عليه وسلم وكلمة الكفر ليست قدحا فيهم بل هم يقرون بها

فالدعوة إلى الله سبحانه وتعالى لها منهجا واضحا وضحه المصطفي صلى الله عليه وسلم يجب الإقتداء به فيه وإلا أصبح كل من هب ودب يدعو وعندها تحدث الكارثة وليس كل ما يكتب في صفحات الأنترنت يصدق ياأخي فهناك فرق ضالة تنشر فكرها وهناك طوائف من أهل الكتاب يكيدون للمسلمين في الليل والنهار ويلفقون القصص التى تنخر في عقيدة المؤمن فالحذر .... الحذر
فمثلا هناك رسالة تظهر من الحين والآخر وتسمى برسالة الشيخ أحمد وهي لاأصل لها ورغم ذلك وجدتها في صفحات الأنترنت ...... والله المستعان وهو الهادي إلى ســـــــــــــــــــــــــــــــواء السبيـــــــــــــــــــــــــــــــــل


مــــــــــلحوظـــــــــــــــــة
وأكرر أن تسامحني ياأخي الكريم على هذا التدخـــــــــــــــــــــــــل ولكن لما رأيته فيه من الفائدة والتنبيه على كا ماهي ساقطة


عدل سابقا من قبل عبد الحكيم في الإثنين 09 نوفمبر 2009, 18:41 عدل 1 مرات

عبد الحكيم
مشرف
مشرف

  :
ذكر
عدد الرسائل : 1543
العمر : 38
العمل/الترفيه : أستاذ

المزاج : أحوال الانسان
تاريخ التسجيل : 04/01/2009


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: طـــفــل يــهــودي يــســلــم عــلـى يـــديــه ســتــة مــلا يــيــن شـخـص!!!!

مُساهمة من طرف khemaroua في الإثنين 09 نوفمبر 2009, 18:40

قصة رائعة والعبرة منها واسعة شكرا لك أخي على الجهد المبذول

khemaroua
مشرفة
مشرفة

  :
انثى
عدد الرسائل : 997
العمر : 22
العمل/الترفيه : طالبة

المزاج : عادي
تاريخ التسجيل : 22/12/2008


http://http:/khemaroua.ahlamontada.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى